logo


تعارض فصيلة الدم بين الام والجنين




 
يعتبر تعارض فصيلة الدم بين الام والجنين من اكثر اسباب حدوث مرض الصفراء في حديثي الولادة شيوعا , وحوالي 20% من حديثي الولادة لديهم فصيلة دم تتعارض مع فصيلة الام ولكن يظهر المرض اكلينيكيا في 5% فقط , ومن حسن الحظ ان تعارض فصيلة الدم يؤدي الي مرض خفيف فقط يظهر علي هيئة اصفرار حديثي الولادة او فقر الدم وليس فشل قلب الجنين , وينحصر العلاج في اغلب الحالات علي العلاج بالضوء
ويختلف تعارض فصيلة الدم عن عامل الريسز – الار اتش – في عدة نواحي هي
يظهر اختلاف فصيلة الدم اكثر في الطفل الاول
يؤدي الي مرض اخف من عامل الريسز فنادرا ما يسبب فقر الدم ولا يسبب فشل القلب ابدا
لا يزيد المرض حدة مع كل طفل يولد
ولذلك ليست هناك حاجة الي تحديد فصيلة الام والجنين اثناء الحمل لان تعارض الفصيلة لا يحدث انيميا خطيرة للجنين , ولكن يجب ملاحظة حديثي الولادة بدقة لان زيادة تكسر الدم التي تؤدي الي زيادة نسبة البيليروبين في دم حديثي الولادة قد تحتاج الي علاج او نقل دم
والمؤشرات المعتادة لتشخيص تكسر دم حديثي الولادة بسبب تعارض فصيلة الدم مع الام هي
فصيلة دم الام – أو – ( بسبب وجود اجسام مضادة للفصيلة – أ –  والفصيلة – ب ) بينما فصيلة دم المولود  أ -– ب -– أب
بدء ظهور الصفراء خلال ال 24 ساعة الاولي من الولادة
وجود درجات مختلفة من فقر الدم مع زيادة عدد الخلايا المكونة لكرات الدم
عند استبعاد وجود الاسباب اخري لتكسر الدم




Share