logo


سن اليأس




     يسمي بلوغ سن انقطاع الدورة الشهرية او الطمث في السيدات سن اليأس وذلك لان السيدة تيأس من الانجاب عند انقطاع الطمث, ويختلف توقيت بلوغ سن اليأس من سيدة لاخري حسب  الوراثة والعرق والعوامل البيئية, ويعتبر بلوغ سن اليأس طبيعيا اذا حدث اعتبارا من 40 سنة, فاذا انقطعت الدورة قبل سن الاربعين تشخص الحالة علي انها سن يأس مبكر, وقد تستمر الدورة في النزول في بعض السيدات في الخمسينات من العمر, واطول دورة سجلت الي الان بلغت سن ال 63 عاما, وتعتبر السيدة قد بلغت سن اليأس اذا انقطعت الدورة 6 اشهر متتالية وهي في الاربعينات او الخماسينات من العمر اي في سن انقطاع الدورة المعتاد, واي دم ينزل بعد انقطاع الدورة 6 شهور متتالية يعتبر حالة مرضية, اما انقطاع الدورة 6 اشهر متتالية قبل بلوغ الاربعين فيمكن ان يكون بسبب عوامل اخري مختلفة عن سن اليأس, ولا تشخص السيدة في هذه الحالة علي انها سن يأس مبكر الا اذا كانت نسبة هرمون الاف اس اتش تساوي او اعلي من 40 وحدة دولية
     ويصاحب بلوغ سن اليأس اعراض طبيعية تختلف في شدتها من سيدة للاخري وذلك حسب قدرة السيدة علي تحمل هذه الاعراض, وتبدء الاعراض في الظهور عدة سنوات قبل انقطاع الطمث وذلك لحدوث تغيرات هرمونية نتيجة لقلة مخزون المبيض من البويضات فلا يستطيع المبيض افراز الهرمونات الانثوية الكافية مما يؤدي الي زيادة افرازات منشطات المبيض من غدة الهيبوثالامس الموجودة اسفل المخ, ولا يستطيع المبيض حتي الاستجابة للمنشطات الزائدة وفي النهاية يفشل في انتاج بويضة كل شهر فينقطع الطمث

 

تمت المراجعة في 26 – 10 – 2017




Share