logo


الالتهابات البكتيرية المهبلية أثناء الحمل








تعاني حوالي 10 – 30% من السيدات من الالتهابات البكتيرية المهبلية أثناء الحمل , وتحدث الالتهابات البكتيرية المهبلية بسبب عدم توازن في البكتيريا الطبيعية المتواجدة في المهبل , وهي لا تنتقل بممارسة الجنس ولكن تكون مصاحبة له , ويمكن أن تشتكين أو لا تشتكين من أي أعراض

كيف تعرفين إذا كنتي تعانين من الالتهابات البكتيرية المهبلية؟

واحدة من أعراض الالتهابات البكتيرية المهبلية هي وجود إفرازات بيضاء أو رمادية اللون ذات رائحة كريهة تشبه رائحة السمك , ويتم التشخيص عن طريق الفحص المهبلي حيث يقوم طبيبك بأخذ عينة طازجة من الإفرازات المهبلية لفحصها مجهريا ويختبر درجة حموضتها ثم يضيف إليها قطرات من هيدروكسيد البوتاسيوم والذي يعرف باختبار ” ويف ”  فتؤدي إلي انبعاث رائحة سمك قوية 

ما سبب الالتهابات البكتيرية المهبلية؟

الالتهابات البكتيرية المهبلية هي عدم توازن في البكتيريا المهبلية مما يؤدي إلي نمو زائد لأنواع معينة من البكتيريا ولم يعرف بعد السبب في ذلك , وهي ليست من الإمراض التي تنتقل عن طريق ممارسة الجنس ولكن تكون مصاحبة لها , ولذلك ربما تجدينها مدرجة ضمن الأمراض المتناقلة عن طريق الممارسة الجنسية عندما تقومين بالبحث عن ذلك 

كيف يمكن أن تؤثر الالتهابات البكتيرية المهبلية علي حملي؟

توجد أدلة قوية علي ارتباط الالتهابات البكتيرية المهبلية بالولادة المبكرة , وقد تم إجراء العديد من الدراسات للتأكد من هذه المعلومة وللبحث عن وسائل منع ذلك , بينما أظهرت دراسات أخري احتمالية ارتباطها بالسقط وانخفاض وزن المواليد والانفجار المبكر لجيب المياه 

هل يجب عمل مسح للالتهابات البكتيرية المهبلية إذا كنت حاملا؟

إذا كنتي حاملا ولا تشتكين من شئ فليس من الضروري عمل مسح للالتهابات البكتيرية المهبلية , ولا يتم أيضا المسح روتينيا لاستبعاد وجود هذه الالتهابات في فحوصات ما قبل الحمل , ومن المهم أن تقومين باستشارة طبيبك متي شككتي في احتمال إصابتك بهذه الالتهابات 

متي يتم عمل مسح للالتهابات البكتيرية المهبلية؟





ينصح بعمل مسح لجميع الحوامل اللاتي يعانين من أعراض الالتهابات البكتيرية المهبلية وعلاجهن , كما ينصح بعمل مسح للالتهابات البكتيرية المهبلية في السيدات اللاتي حدث لديهن ولادة مبكرة من قبل أو في أي وقت يقرر طبيبك إجراء ذلك

ما هي العلاجات المتاحة للحوامل اللاتي يعانين من الالتهابات البكتيرية المهبلية؟

ينصح بشدة تناول العلاج لمنع حدوث ولادة مبكرة ,وهناك عدة علاجات متاحة تشمل 

علاجات بالفم     –   كلينداميسين 300 مج أو مترونيدازول 500 مجم مرتين يوميا لمدة أسبوع

علاجات سطحية  –   كلينداميسين 5 جرام أو مترونيدازول قبل النوم لمدة 5 أيام — وهذا العلاج يمكن أن يعطي إحساس بالتحسن ولكنه غير كافي لمنع حدوث مشاكل في الحمل

وتقترح  احدي الدراسات أن العلاج بالمضادات الحيوية يمكن أن تقلل من خطر انفجار جيب المياه المبكر وانخفاض وزن المواليد في السيدات اللاتي حدث لديهن ولادة مبكرة من قبل , ولكن لم تظهر هذه الدراسة أي أدلة علي أن العلاج يقلل من حدوث الولادة المبكرة 




Share